الوضع المظلم
السبت 20 / أبريل / 2024
  • المهاجرون السوريون ثاني أعلى نسبة من الأطباء الأجانب في ولاية سكسونيا الألمانية

  • عدد الأطباء السوريين زاد بأكثر من ستة أضعاف في السنوات التسع الماضية
المهاجرون السوريون ثاني أعلى نسبة من الأطباء الأجانب في ولاية سكسونيا الألمانية
اطباء سوريون في المانيا

قالت الصحافة الألمانية في تقرير لها إن عدد الأطباء القادمين من الخارج والعاملين في ولاية كاكسونيا قد ارتفع في العام الماضي 2022 ليصل إلى 3084 طبيباً، وهذا الارتفاع يعد مؤشراً جيداً، في نسبة تقدر بـ 14.6 بالمئة، نقلاً عن الجمعية الطبية الحكومية في دريسدن.

و أوضحت صحيفة زاكزيشيه أن عدد الأطباء السوريين زاد بأكثر من ستة أضعاف في السنوات التسع الماضية، وبوجود 356 طبيبًا، أصبح الآن ثاني أكبر مجموعة بعد الأطباء من جمهورية التشيك (422). وجاء الأطباء من بولندا (271) في المركز الثالث، يليهم السلوفاكيون (245) والروس (178) والرومانيون (168) والأوكرانيون (160) والبلغاريون (91).

رئيس نقابة الأطباء بالولاية (إريك بودينديك) وصف هذا التطور بالإيجابي ، لأن العديد من المرافق الصحية في ساكسونيا تعتمد على دعم الأطباء الأجانب، موضحاً أنه يعيش في ساكسونيا ما يقرب من 27 ألف طبيب ، لكن 19 ألف منهم فقط كانوا فاعلين، ومع ذلك ، تأتي هذه بزيادة بـ 460 طبيبًا تقريبًا. وكانت الزيادة في المقام الأول في قطاع المرضى الداخليين، حيث يعمل هناك 11000 طبيب جيد. ينشط 7300 طبيب في العيادات ونحو 350 طبيبًا في السلطات.

رئيس نقابة الأطباء قال إن عدد الأطباء العاملين يعكس الاتجاه نحو توازن أفضل بين العمل والحياة. وهذا أمر مفهوم. ومع ذلك، أبدى رئيس نقابة الأطباء قلقه بشأن ملء الوظائف الطبية الشاغرة في المناطق الريفية، إذ انخفض عدد الأطباء العاملين في القطاع الخاص بما يقرب من 600 إلى 5000 في السنوات العشر الماضية.

كما هو الحال في الصناعات الأخرى، فإن المرأة ممثلة تمثيلا ناقصا بشكل ملحوظ بين المديرين التنفيذيين في الطب. وفقًا لإحصائيات النقابة، فكانت حصتهم حوالي 54 بالمائة في نهاية عام 2022. بالنسبة للمناصب الإدارية في المستشفيات، فقد وصلوا إلى 6.4 بالمائة فقط.

وكانت إحصائيات تعود للعام 2021 قدرت أعداد الأطباء السوريين العاملين في كامل ألمانيا بـ 5404 طبيبا من أصل 57164 طبيبا.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
67%
كلاهما
33%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!