الوضع المظلم
الخميس 01 / ديسمبر / 2022
  • البوسنة والهرسك: حوالي 3000 مهاجر ينامون في الغابات المتجمدة.

البوسنة والهرسك: حوالي 3000 مهاجر ينامون في الغابات المتجمدة.
Migrants in Bihac City, Bosnia
المهاجرون الآن - وكالات

حذر "بيتر فان دير أوفيرارت"، رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في دولة البلقان عبر تصريح لمحطة البلقان AllNews N1 من وقوع "كارثة إنسانية" حقيقية.

وقال للمحطة أن هناك حوالي 3000 مهاجر يتجولون في العراء ويتعرضون لمناخ الشتاء القاس والمتجمد في شمال غرب البوسنة والهرسك، وينامون في الغابات والملاجئ المؤقتة.

وأضاف إن حوالي ألف لاجئ نزحوا من مخيم "ليبا" بالقرب من "بيهاتش"، بعد تدميره إثر حريق كبير أشعله المهاجرون أنفسهم في الأيام الأخيرة للتدفئة بعد سماعهم بقرار إخلاء المخيم.

وبالإضافة إلى هؤلاء، هناك ما يقارب 2000 لاجئ آخر على "طريق البلقان"، والمتواجدين في المنطقة منذ فترة طويلة في محاولة لعبور الحدود القريبة مع كرواتيا ومواصلة رحلتهم نحو دول أوروبا الغربية.

وأكدت منظمة الهجرة الدولية أنها تملك الوسائل اللازمة لإنشاء مخيم آخر للاجئين في المنطقة بعد حرق مخيم "ليبا" وإغلاقه بغية تجديده وتكييفه مع ظروف الشتاء لتحويله إلى مركز استقبال دائم للمهاجرين.

وطالب "أوفيرارات" باتخاذ إجراءات عاجلة بعد أن أصبح الوضع حرجاً قبل تحوله لكارثة إنسانية حقيقية.

وغرد على تويتر" أصبح موقع Lipa في #Bihac #BiH سجنًا شتويًا، لا يُسمح للمهاجرين بمغادرة الموقع، ويقومون الآن بإشعال النيران داخل الخيام المتبقية للتدفئة. لقد رأينا قبل أيام قليلة مدى سرعة انتشار الحريق، هذه مأساة لا داعي لها على الإطلاق.

https://twitter.com/PeterAuweraert/status/1343267176321585154

ورغم إحراق مخيم "ليبا" لم يتم بعد نقل المهاجرين إلى الجزء الآخر من المخيم في بلدة “بيهاتش”، بسبب المعارضة الشديدة من السكان المحليين، الذين كانوا يحتجون على وجود المهاجرين حيث يُنظر إليهم على أنهم مصدر لانعدام الأمن والعنف.

وأفادت المنظمة الدولية للهجرة أن هناك حوالي 8000 مهاجر غير موثق في البوسنة والهرسك حالياً يعيشون ضمن ظروف لاتطاق على جميع الأصعدة.

تصويت / تصويت

هل أعجبك الموقع بشكله الجديد؟

عرض النتائج
نعم
85%
لا
9%
لا أدري
5%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!