تركيا: العثور على جثث 12 مهاجراً بأدرنة لقوا حتفهم متجمدين

صور من تغريدة سليمان صويلو
صور من تغريدة سليمان صويلو

واتهام لليونان بالمسؤولية

المهاجرون الآن – وكالات

لقي 12 مهاجراً حتفهم جراء البرد الشديد بعد أن أجبرتهم اليونان على خلع احذيتهم والمشي حفاة عراة.

وأفاد وزير الداخلية التركي سليمان صويلو اليوم الأربعاء، بأنّ 12 مهاجراً لقوا حتفهم بمنطقة “إبسالا” الحدودية بعد أن تجمّدوا من البرد جرّاء ممارسات قوات حرس الحدود اليونانية.

وقال صويلو في تغريدة على حسابه بمنصة تويتر: “من بين 22 مهاجراً أجبرتهم القوات اليونانية على خلع أحذيتهم وتجريدهم ملابسهم، تجمّد 12 مهاجراً، الاتحاد الأوروبي عاجز وضعيف وغير إنساني، قوات الحدود اليونانية قاتلة للأبرياء، ومتعاطفة مع تنظيم كولن الإرهابي”.

ودعا صويلو في ختام تغريدته للمهاجرين الضحايا المتوفّين بالرحمة.

وصدر بيان عن ولاية أدرنة نشرت “إنه عُثر على جثث 9 مهاجرين توُفُّوا بسبب البرد في قرية باشاكوي، دفعتهم اليونان نحوها”.

وأضافت أن السلطات أنقذت مهاجراً واحداً كان على وشك التجمد من البرد، وأسعفته بمستشفى كيشان الحكومي بالولاية، وأنها تواصل تمشيط المنطقة بحثاً عن مهاجرين آخرين قد يحتاجون إلى مساعدة طبية عاجلة.

وأشارت الولاية إلى فتح السلطات القضائية تحقيقاً في الحادثة، ولم تذكر جنسيات المهاجرين.

وتُشكّل اليونان أحد المعابر المؤدية إلى الاتحاد الأوروبي بالنسبة إلى اللاجئين والمهاجرين الذين يسعون للفرار من الحرب وشظف العيش في الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا.

وترتكب القوات الحدودية وخفر السواحل اليوناني ممارسات وجرائم شنعاء بحق المهاجرين غير النظاميين، وتتعمّد تعريض حياتهم لخطر الموت غير آبهة بأيّ معايير إنسانية ولا بالقوانين الدولية.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on mix
Share on email
Share on whatsapp

آخر الأخبار

منحة كندية للفتيات حصراً لدراسة الاعلام

التقديم ينتهي بتاريخ 30-04-2022 المهاجرون الأن – أوتاوا تطلق مؤسسة Media Girlfriends منحة دراسية لتشجيع ودعم الشابات والطالبات لدراسة تخصص يتعلق بالإعلام، من المقيمات في