رسائل إيقاف “الكيملك” في تركيا أوقفت قلوب السوريين ومعلومات عن التحديث

الرسالة التي وصلت للسوريين
الرسالة التي وصلت للسوريين

والسلطات التركية توضح

أنقرة

نوبة هلع اصابت السوريين بعد وصول رسالة لمعظمهم في عموم تركيا تعلمهم بإيقاف “الكيملك” من إدارة الهجرة العامة في أنقرة، والكيملك هي بطاقة الحماية المؤقتة.

ووصلت الرسالة لسوريين حصلوا على الجنسية التركية، مما يبدو على أنها رسالة جماعية، وكتب المحامي غزوان قرنفل معلقاً على ذلك ساخراً:

للتأكيد على فوضى ابطال الكيمليك وتثبيت العناوين بطريقة اعتباطية :

قبل خمس دقائق وصلتني رسالة على جوالي من إدارة الهجرة عبيبلغوني فيها أنو ” تم إلغاء الحماية عني بسبب عدم تحديث عنواني وانو ماكنت بالمنزل خلال تحقيق الشرطة ” !!! .

هلأ أولا أنا ماكنت تحت الحماية أصلا منذ دخولي تركيا لغاية حصولي عالجنسية وكانت خلال هالفترة عندي إقامة سياحية  .. وثانيا أنا من حوالي 3 سنوات صرت مواطن تركي !! لذلك بلا هالتعفيس بالبقلة يرضى عليكن.

وأوضحت السلطات التركية أن هذه الرسالة أرسلت لجميع السوريين في قاعدة البيانات بسبب عدم تحديثها، ولأن حامل البطاقة لم يكن في العنوان المسجل أثناء زيارة البوليس للتحقق.

كما دعت السلطات لعدم الخوف من ذلك، من خلال توضيح بخصوص الرسالة الأخيرة التي وصلت يوم الأربعاء 23.03.2022، ويمكن إعادة تفعيل قيد الكيملك بعد تثبيت العنوان في مديرية النفوس وتحديثه في شعبة الأجانب.

الإجراءات

في حال تطابق العنوان حسب الرابط هنا (شعبة الأجانب) وفي الرابط الثاني هنا (مديرية النفوس) على بوابة الحكومة الإلكترونية “آ-دولت” تعتبر الرسالة عامة وروتينية واحترازية وتنبيهية فقط، ولا يجب على الشخص مراجعة إحدى الدائرتين ولا أي إجراء آخر.

أما في حال عدم تطابق العنوان في الرابطين فيجب على الشخص أولاً تثبيت عنوانه في مديرية النفوس ثم حجز موعد تحديث بيانات في شعبة الأجانب لتحديث عنوانه لديها.

وللدخول على رابط شعبة الأجانب يرجى الضغط هنا

وللدخول على رابط مديرية النفوس يرجى الضغط هنا

قلق رغم “التطمينات”

وعبر سوريون عن قلقهم المستمر وعدم شعورهم بالاستقرار بسبب هذه الإجراءات، فيما ادعى أخرون أنه رغم توضيحات إدارة الهجرة التطمينية إلا أن عمليات الترحيل لاتزال جارية، مذكرين بما حصل في شهر يناير الماضي عن ترحيل عشرات السوريين. منهم طلاب وحاملي إقامات سارية المفعول.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on mix
Share on email
Share on whatsapp

آخر الأخبار

أنْجِيه الفرنسية تتكئ على نهر وقلعة

المهاجرون الأن – أنْجِيه مدينة فرنسية وتكتب Angers، وتلفظ “أنجيه”، تقع في غرب البلاد، وهي مركز إقليم ماين ولوار وأكبر مدينة فيه وثاني أكبر مدينة

منحة كندية للفتيات حصراً لدراسة الاعلام

التقديم ينتهي بتاريخ 30-04-2022 المهاجرون الأن – أوتاوا تطلق مؤسسة Media Girlfriends منحة دراسية لتشجيع ودعم الشابات والطالبات لدراسة تخصص يتعلق بالإعلام، من المقيمات في