الوضع المظلم
الأحد 26 / مايو / 2024
  • اليونان تُعدّل شروط "التأشيرة الذهبية" ورفعٌ مُحتملٌ لحدود الاستثمار في بعض المناطق

  • سعت الحكومة اليونانية إلى معالجة مشكلة نقص السكن للمواطنين اليونانيين من خلال تقديم قروض بفوائد منخفضة
اليونان تُعدّل شروط
اكروبوليس أثينا اليونان - Image par nonbirinonko de Pixabay

متابعات

تُعدّ اليونان وجهةً مُغريةً للمستثمرين الراغبين في الحصول على "التأشيرة الذهبية" التي تُتيح لهم الإقامة الدائمة في البلاد، لكن رحلة الحصول على هذه التأشيرة قد تواجه بعض التحديات، خاصةً مع التعديلات المُحتملة على شروط البرنامج.

رفعٌ مُحتملٌ لحدود الاستثمار:

أعلن رئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس، عن نية الحكومة زيادة الحد الأدنى للاستثمار العقاري للحصول على "التأشيرة الذهبية" في بعض المناطق التي تشهد ضغطًا على سوق الإيجارات.

أثينا وجزر سياحية على رأس القائمة:

تضاعف اليونان بالفعل الحد الأدنى للاستثمار في مناطق مثل أثينا ومدينة ثيسالونيكي، بالإضافة إلى جزيرتي ميكونوس وسانتوريني، ليصل إلى 500 ألف يورو. وتُفكر الحكومة في رفع هذه العتبة إلى 800 ألف يورو في هذه المناطق.

مناطق هادئة تُحافظ على عتبة 250 ألف يورو:

تبقى عتبة الاستثمار 250 ألف يورو في المناطق التي لم تشهد ضغوطًا على الإيجارات. وتهدف الحكومة من خلال هذه الخطوة إلى إعادة التوازن إلى سوق العقارات وضمان توفر السكن للمواطنين اليونانيين.

نجاحٌ مُلفتٌ للبرنامج:

حقق برنامج "التأشيرة الذهبية" نجاحًا كبيرًا منذ إطلاقه عام 2013، حيث تلقت اليونان أكثر من 25 ألف طلب ومنحت 17 ألف تأشيرة. وبلغت نسبة المستثمرين من الصين 60%، تلاها 7% للمستثمرين الأتراك.

إيراداتٌ ضخمةٌ للدولة:

ساهم البرنامج في زيادة إيرادات الدولة بأكثر من 2 مليار يورو منذ بدايته. ويرجع ذلك إلى ارتفاع الطلب على العقارات اليونانية من قبل المستثمرين الأجانب، خاصةً من الصين وتركيا.

ارتفاعٌ صاروخيٌ لأسعار العقارات:

أدى إقبال الأجانب على شراء العقارات في اليونان، بالإضافة إلى الانتعاش الاقتصادي في البلاد، إلى ارتفاع أسعار العقارات بشكل كبير، خاصةً في أثينا. وازدادت حدة المشكلة مع ازدهار حركة السياحة، حيث تحول أصحاب العقارات إلى عقود الإيجار قصيرة الأجل على منصات مثل "إير بي إن بي".

الحكومة تُقدم حلولًا:

سعت الحكومة اليونانية إلى معالجة مشكلة نقص السكن للمواطنين اليونانيين من خلال تقديم قروض بفوائد منخفضة أو بدون فوائد للشباب الذين تقل أعمارهم عن 39 عامًا ويسعون إلى امتلاك أول وحدة سكنية لهم.

مستقبل "التأشيرة الذهبية":

تُواصل اليونان تطوير برنامج "التأشيرة الذهبية" لجذب الاستثمارات وتحقيق التوازن في سوق العقارات. وتُشير التعديلات المُحتملة على شروط البرنامج إلى حرص الحكومة على معالجة مشكلة ارتفاع الإيجارات وضمان توفر السكن للمواطنين اليونانيين.

هل ستُعيق التعديلات الجديدة طموح المستثمرين؟

يبقى السؤال حول ما إذا كانت التعديلات الجديدة على شروط "التأشيرة الذهبية" ستُعيق طموح المستثمرين الراغبين في الحصول على الإقامة الدائمة في اليونان.

رحلةٌ مُثيرةٌ بين طموح الاستثمار وعقبات الإيجار:

تُمثل "التأشيرة الذهبية" رحلةً مُثيرةً للمستثمرين، مليئةً بالتحديات والفرص. فبين طموح الحصول على الإقامة الدائمة في اليونان وعقبات ارتفاع الإيجارات، تبقى الأنظار مُتجهةً نحو التعديلات الجديدة على شروط البرنامج لتحديد مسار هذه الرحلة في المستقبل.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
67%
كلاهما
33%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!