بريطانيا: محكمة تغرم يميني متطرف بدفع 100 ألف جنيه استرليني تعويضاً لتلميذ سوري

الصورة نقلاً عن تفريدة وزير الصحة البريطاني
الصورة نقلاً عن تفريدة وزير الصحة البريطاني

المهاجرون الآن – متابعات ووكالات

حكمت محكمة بريطانية الخميس الماضي على أحد قادة اليمين المتطرف في بريطانيا، وهو تومي روبنسون، بدفع تعويض وقدره 100 ألف جنيه إسترليني للتلميذ السوري جمال حجازي بعد ادانته بالتشهير إثر نشره لمقطع مصور عن التلميذ، مما خلق موجة من التنمر والنبذ الاجتماعي له.

ونشر الناشط المناهض المعروف بمناهضته للدين الإسلامي، واسمه الحقيقي ستيفن ياكسلي – لينون، مقطعي فيديو على فيسبوك ردا على مقطع لهجوم على جمال حجازي انتشر بشكل كبير في وسائل التواصل الاجتماعي.

وفشل اليميني روبنسون في إقناع المحكمة العليا بصحة ادعاءاته، مثل مهاجمة حجازي “للفتيات الصغيرات الإنجليزيات”.

كما أمر القاضي بدفع التكاليف القانونية بأنها تصل إلى نحو 500 ألف جنيه إسترليني حسب ما نشره موقع بي بي سي.

وأعاد وزير الصحة البريطاني ساجد جاويد تغريد خبر ادانة المتطرف روبنسون على حسابه نقلاً عن حساب بي بي سي في منصة تويتر، معلقاً بكلمة واحدة “جيد”.

 

ويُعتبر الوزير جاويد أبرز شخصيات حزب المحافظين البريطاني، وأكثر الوزراء شعبية

أيضاً أعاد جاويد نشر صور تجمعه بالتلميذ السوري حجازي وعائلته قبل عامين من الآن، عندما كان وزيراً للداخلية آنذاك، وعلق حينها على قائلا: “تشرفنا بلقاء جمال، الذي جاء إلى بريطانيا مع أسرته كلاجئين من سوريا، لقد ألهمتني شجاعته حقا، يجب ألا ندع المتنمرين ينتصرون ويجب أن نرحب بالفارين من الصراع بأذرع مفتوحة”.

 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on mix
Share on email
Share on whatsapp

آخر الأخبار

منحة كندية للفتيات حصراً لدراسة الاعلام

التقديم ينتهي بتاريخ 30-04-2022 المهاجرون الأن – أوتاوا تطلق مؤسسة Media Girlfriends منحة دراسية لتشجيع ودعم الشابات والطالبات لدراسة تخصص يتعلق بالإعلام، من المقيمات في