الوضع المظلم
الجمعة 19 / أبريل / 2024
  • لمكافحة العنصرية: مباراة ودية بين إسبانيا والبرازيل

  • لا تزال إسبانيا تحاول إطفاء نار العنصرية التي اشتعلت على مدرجاتها ضد اللاعب البرازيلي فينيسيوس جونيور، وهذه المبارة لا تأتي إلا في هذا السياق
لمكافحة العنصرية: مباراة ودية بين إسبانيا والبرازيل
مباراة البرازيل وإسبانيا.. الصورة من Madrid Zone

المهاجرون الآن- متابعات

أعلن الاتحادان الإسباني والبرازيلي لكرة القدم، أمس الاثنين، عن إقامة مباراة ودية بين المنتخبين في مارس/آذار المقبل، لمكافحة العنصرية تحت شعار “لون واحد”.

وقال الاتحاد الإسباني في بيان إن المباراة ستُلعب في إسبانيا “لتأكيد التزام الاتحادين بمكافحة العنف في كرة القدم، وتعزيز العلاقات الجيدة بالفعل بين الجانبين”.

وقاد رئيس الاتحاد الإسباني لويس روبياليس حملة لاستئصال العنصرية من كرة القدم والقضاء على كل أشكال التمييز في الملاعب، بعدما تعرّض فينيسيوس جونيور مهاجم ريال مدريد لإساءات عنصرية خلال مباراة بلنسية على ملعب ميستايا يوم 21 مايو/أيار في دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وأضاف رئيس الاتحاد البرازيلي إيدنالدو رودريجيز “هذا الموقف، بالتعاون مع صديقي لويس روبياليس، سيكون مهمًّا لتعزيز جهود مكافحة العنصرية في جميع أنحاء الكوكب”.

وستكون المواجهة هي العاشرة بين المنتخبين، مع فوز البرازيل خمس مرات مقابل مرتين لإسبانيا، بينما حسم التعادل نتيجة مباراتين.

وتعود المواجهة الأخيرة بينهما إلى نهائي كأس القارات عام 2013، حين فازت البرازيل (3-صفر) على بطل كأس العالم وقتها.

وأعلن الاتحاد البرازيلي في وقت سابق خوض مواجهتين وديتين مع غينيا في 17 يونيو/حزيران، وكذلك مع السنغال بعدها بثلاثة أيام ضمن حملة لمكافحة العنصرية.

من جانبها، قررت السلطات الرياضية في إسبانيا، أمس، معاقبة 7 أشخاص من قِبل لجنة مناهضة العنف والعنصرية وكراهية الأجانب والتعصب، لتورطهم في حوادث عنصرية مختلفة ضد فينيسيوس جونيور مهاجم ريال مدريد.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
50%
كلاهما
50%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!