الوضع المظلم
الأحد 26 / مايو / 2024
  • ألمانيا: تباين فرص اللجوء بين الولايات يُثير تساؤلات حول عدالة نظام اللجوء

  • من التوصيات زيادة المراقبة لمسؤولي BAMF للحد من التحيزات السياسية في قرارات اللجوء
ألمانيا: تباين فرص اللجوء بين الولايات يُثير تساؤلات حول عدالة نظام اللجوء
صورة تعبيرية عن التنوع في المانيا

متابعات وترجمات

كشفت دراسة جديدة أن فرصة الحصول على اللجوء في ألمانيا تختلف بشكل كبير من ولاية إلى أخرى، وذلك اعتمادًا على مواقف حكومة الولاية وسكانها من الهجرة.

ووجدت الدراسة اختلافات كبيرة في معدلات قبول طلبات اللجوء، ووجدت انها تتراوح معدلات قبول طلبات اللجوء بين 37% و96% حسب الولاية وجنسية طالب اللجوء، على سبيل المثال، حصل السوريون على نسبة قبول 96% في المتوسط، بينما حصل طالبو اللجوء من غرب البلقان على نسبة 1% فقط.

تأثير المواقف حكومة الولاية

أيضاً، وجدت أن الولايات التي تحكمها أحزاب أكثر يمينية تميل إلى قبول عدد أقل من طلبات اللجوء، على سبيل المثال، كانت معدلات قبول طلبات اللجوء في الولايات التي يحكمها الحزب الديمقراطي الاشتراكي أقل من تلك التي يحكمها الحزب الديمقراطي المسيحي.

ومن تأثير مواقف السكان، وجدت في المناطق التي يرفض فيها السكان الهجرة، تبدو فرص الحصول على اللجوء أقل.

وقد يكون طالبو اللجوء المسلمين، على سبيل المثال، أكثر عرضة للرفض في بعض المناطق.

دور موظفي BAMF

يتمتع موظفو المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين (BAMF) بمساحة كبيرة لتفسير معايير "الاضطهاد السياسي"، وقد يؤدي ذلك إلى تمييز "عن قصد أو بدون قصد" ضد بعض طالبي اللجوء.

التوصيات

وصدرت توصيات عن الدراسة بإجراء تقييم مستقل منتظم لقرارات اللجوء لضمان اتساق القرارات وعدالتها في جميع أنحاء ألمانيا.

أيضاً، وضع نظام للتأكد من أن قرارات BAMF عادلة ومتوافقة مع القوانين لمنع التحيز والتمييز، وتوفير تدريب منتظم لموظفي BAMF لتحسين فهمهم للوضع في البلدان الأصلية لطالبي اللجوء.

وزيادة المراقبة لمسؤولي BAMF للحد من التحيزات السياسية في قرارات اللجوء.

وتُثير نتائج الدراسة تساؤلات حول عدالة نظام اللجوء الألماني.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
67%
كلاهما
33%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!