الوضع المظلم
الأحد 14 / أبريل / 2024
  • اصطدام قارب مهاجرين بسفينة «خفر سواحل»

  • ما نتج عنه خمسة قتلى بينهم طفل
اصطدام قارب مهاجرين بسفينة «خفر سواحل»
قارب

المهاجرون الآن - كوبا- وكالات 


لقي خمسة أشخاص على الأقل، بينهم طفل، حتفهم السبت، إثر حادث اصطدام بين زورق يقل مهاجرين إلى فلوريدا وسفينة تابعة لخفر السواحل الكوبيين، على ما ذكرت السلطات الكوبية.
وأُنقذ 18 شخصاً بعد الحادث الذي وقع في مياه شمال باهيا هوندا غربي كوبا، وفقاً لبيان وزارة الداخلية الكوبية.
وأضافت الوزارة أن ثلاث نساء ورجلاً وفتاة لقوا حتفهم من دون الكشف عن هوياتهم.
ووصل القارب الذي كان يقل مهاجرين من الولايات المتحدة و«انتهك المياه الإقليمية الكوبية في إطار عملية اتجار بالبشر»، بحسب البيان الذي بثه التلفزيون الكوبي.
وأوضح البيان أن الحادث وقع بينما كان خفر السواحل يحاولون استجواب ركاب القارب.
وحمّلت كوبا الولايات المتحدة المسؤولية معتبرة أن السياسة الأمريكية «العدائية والقاسية» تشجع الهجرة غير الشرعية من خلال تسهيل إقامة المهاجرين الكوبيين الذين يصلون إلى شواطئها.
بدورها، قدمت السفارة الأمريكية في هافانا السبت تعازي الولايات المتحدة، وقالت في تغريدة: «بينما نعزز المسارات الآمنة والقانونية للهجرة، نحذر من محاولات الهجرة غير النظامية الخطرة والمميتة أحياناً».
وغادر عدد كبير من الكوبيين بلدهم في الأشهر الأخيرة بسبب نقص في المواد الأساسية وأسوأ أزمة اقتصادية تشهدها الجزيرة منذ ثلاثين عاما، لمحاولة الوصول إلى الولايات المتحدة.
وبين أكتوبر 2021 وأغسطس 2022، أوقف نحو مئتي ألف كوبي عند الحدود الأمريكية في مقابل ثلاثين ألفاً خلال الفترة نفسها من العام الماضي، حسب أرقام شرطة الحدود الأمريكية.
وتعارض كوبا عمليات ترحيل المواطنين الكوبيين من الولايات المتحدة، وتطلق السلطات الأمريكية سراح معظم المهاجرين من كوبا بعد وصولهم بشكل غير قانوني إلى البلاد بانتظار البت بشأن منحهم اللجوء.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
50%
كلاهما
50%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!