الوضع المظلم
الثلاثاء 25 / يونيو / 2024
  • القبض على زعيم عصابة سورية مع 14 مشتبهاً آخر في إسبانيا

  • دعم اليوروبول الشرطة الوطنية الإسبانية في تفكيك شبكة إجرامية منظمة لتهريب المهاجرين من سوريا إلى الاتحاد الأوروبي
القبض على زعيم عصابة سورية مع 14 مشتبهاً آخر في إسبانيا
اثناء العملية - الصورة من موقع europol.europa.eu

متابعات

أعلنت اليوروبول على موقعها عن تفكيك شبكة إجرامية منظمة لتهريب المهاجرين من سوريا إلى الاتحاد الأوروبي، كما شاركت سلطات إنفاذ القانون من فرنسا وألمانيا والنرويج في التحقيق.

وكشف التحقيق أن الشبكة الإجرامية، التي يحتمل أن تكون نشطة منذ عام 2017، متورطة في مجموعة واسعة من الأنشطة غير القانونية، بما في ذلك تهريب المهاجرين وتهريب المخدرات والأسلحة النارية.

واستخدمت الشبكة طريقاً طويلاً ومكلفاً بشكل غير عادي لتهريب المهاجرين غير الشرعيين من سوريا إلى الاتحاد الأوروبي، عبر نقلهم من السودان أو الإمارات العربية المتحدة نحو ليبيا، ثم نقلهم إلى الجزائر، قبل الرحلة إلى أوروبا عبر البحر الأبيض المتوسط.

وفي المرحلة الأخيرة من الرحلة، سهّل المشتبه بهم دخولهم غير القانوني إلى إسبانيا عبر غرب المتوسط، على غير العادة بتهريب المواطنين السوريين عبر شرق البحر الأبيض المتوسط، من تركيا إلى اليونان.

وبالرغم من بقاء بعض المهاجرين غير الشرعيين في إسبانيا، كانت بلدان المقصد النهائية لغالبية أولئك الذين تمكنوا من الوصول إلى الشواطئ الإسبانية هي فرنسا وبلجيكا وألمانيا والنرويج، وذلك حسب اليوروبول.

ونتج عن التحقيقات تفتيش 13 موقعا، والقبض على 15 شخصا، بالإضافة إلى ضبط زورقين سريعين و 6 مركبات ومعدات إلكترونية (أجهزة كمبيوتر محمولة وجهاز لوحي وجهاز GPS وأجهزة تخزين)، وأدوية ووقود وهواتف (42 هاتفًا خلويًا وهاتفان يعملان عبر الأقمار الصناعية)، وأكثر من نصف مليون يورو نقدًا ومستندات (حسب الفيديو أدناه).

 

امتدت الشبكة إلى تسع دول

استفادت الشبكة الإجرامية، التي يقودها مشتبه به سوري، من بنية تحتية واسعة النطاق في البلدان الواقعة على طول الطريق، وخاصة لبنان والسودان وليبيا والجزائر، حيث رتب المشتبه بهم لتهريب ما لا يقل عن 200 مهاجر.

واستخدم المهربون قوارب عالية السرعة لنقل المهاجرين من الجزائر إلى إسبانيا، بعد تنسيق المعابر البحرية مع أعضاء الشبكة الإجرامية المتمركزة في بلجيكا وألمانيا وإسبانيا، ثم تسهيل التحركات الثانوية إلى بلدان المقصد.

خدمة كبار الشخصيات

يتقاضى المشتبه بهم ما بين 7 ألاف و 20 ألف يورو لكل شخص عن الرحلة بحسب الخدمات المقدمة من الشبكة، وتتضمن الخدمات اللوجستية للرحلة، بما في ذلك النقل، والأوراق في بعض البلدان، وتذاكر الطيران، والإقامة على طول الطريق.

وتبلغ تكلفة خدمة كبار الشخصيات حتى 20 ألف يورو، تشمل خدمات خاصة مثل النقل من نقطة الوصول في البر الرئيسي الإسباني وكذلك الإقامة في إسبانيا، بالإضافة إلى تدابير أمنية صارمة لضمان نجاح عملياتها غير القانونية.

تبادل المعلومات - خطوة حاسمة في التحقيق

ويسرت اليوروبول تبادل المعلومات ووفرت التنسيق التشغيلي والدعم التحليلي من خلال تنظيم عدد من الاجتماعات التنفيذية طوال هذا العام من التحقيق، كما قدم اليوروبول دعماً جنائياً واسع النطاق للسلطات الإسبانية لتحليل البيانات الجديدة التي تم جمعها خلال الإجراءات التشغيلية.

وأدى هذا التبادل للمعلومات الجنائية إلى اكتشاف اتجاهات جديدة، بما في ذلك أساليب عمل جديدة في تهريب المهاجرين.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
25%
كلاهما
75%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!