الوضع المظلم
الأربعاء 22 / مايو / 2024
  • عالم فلك في ناسا ينفي وجود الأبراج وينتقد "دجل" التوقعات والكواكب

  • لا تأثير للكواكب على حياتنا
عالم فلك في ناسا ينفي وجود الأبراج وينتقد
أبراج

واشنطن - متابعات

كشف عالم الفضاء والباحث في وكالة ناسا الأمريكية، المهاجر ذو الأصول المصرية الدكتور عصام حجي، حقيقية توقعات الأبراج وتأثيرها على حياة الناس بعد أن غزت توقعات المنجمين الفضائيات ومواقع التواصل الاجتماعي في بداية كل عام. 

وفي تغريدة له على موقع تويتر الشهير قال حجي : "كباحث في مجال علوم الفضاء والفلك ومتخصص يعمل في وكالة فضاء دولية وأستاذ جامعي منذ أكثر من 20 عاماً في دراسة الكواكب والأقمار، لا توجد أبراج ولا تأثير لها ولا للكواكب على حياتك العاطفية والمهنية".

 

وأضاف: "ليس للمنجمين أي قدرة على توقع أي شيء غير توقع ميولك لتصديق أكاذيبهم".

وختم حجي تغريدته بتهنئة متابعيه بالقول "كل عام وأنتم بدون دجل".

وأرفق عالم الفضاء المصري تغريدته بصورة تضمن أبراج الحظ وكتب عليها كلمة "كفاية".

وسنويا، تغزو توقعات الأبراج وسائل الإعلام والفضائيات ومواقع التواصل التي تترافق مع سهرات رأس السنة، وتلقى إقبالا جماهيريا كبيرا رغبة في قراءة المستقبل والتنبؤ بالمصير.

من هو عصام حجي؟

د.عصام محمد إبراهيم حجي، عالم فضاء مصري أمريكي، يعمل في وكالة ناسا بمجال علم الصواريخ، وهو ابن الفنان التشكيلي الكبير محمد حجي، وشغل منصب المستشار العلمي لرئيس الجمهورية في مصر عام 2013 قبل استقالته في 30 يونيو 2014.

ولد عصام في العاصمة الليبية طرابلس عام 1975، وحصل على الشهادة الابتدائية والتحق والده بالعمل الدبلوماسي بالجامعة العربية أثناء فترة تواجدها بتونس في ثمانينيات القرن الماضي، وانتقل مع أبيه إلى تونس، وحصل هناك على شهادة المتوسط، ثم عاد إلى القاهرة، وحصل من جامعة القاهرة على بكالوريوس في علم الفلك، ارتحل بعدها إلى باريس طلبا للعلم واستكمالا لدراسته فحصل على الماجستير في علم الفضاء سنة 1999 ثم تبعها بالدكتوراه من نفس الجامعة سنة 2002 وهي أول دكتوراه مصرية في علم اكتشاف الكواكب.

وبدأ مشواره العلمي كمعيد بكليات العلوم بجامعة القاهرة سنة 1997 ثم باحثا بالمركز القومي للبحوث CNRS بفرنسا سنة 1999، ثم مدرسا بجامعة القاهرة سنة 2002، ثم باحثا بمركز الفضاء الفرنسي CNES ثم أستاذاً مساعداً بجامعة باريس ثم انتقل للعمل بوكالة ناسا لأبحاث الفضاء بالولايات المتحدة.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
67%
كلاهما
33%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!