الوضع المظلم
الثلاثاء 16 / يوليو / 2024
  • غرامات تصل إلى 500 يورو للسياح العراة أو بملابس السياحة في أوروبا

  • بسبب استياء أهالي المدن من تجول السياح بصدور عارية او ملابس السباحة
غرامات تصل إلى 500 يورو للسياح العراة أو بملابس السياحة في أوروبا
شاطئ فرنسي - Image par 123web de Pixabay

متابعات

قرر منتجع La Grande-Motte في مدينة Hérault على شاطئ البحر جنوبي فرنسا فرض غرامة قدرها 150 يورو على المصطافين الذين يمشون عاري الصدر أو يرتدون ملابس السباحة في الشارع.

وقررت بلدية المدينة تطبيق هذا المرسوم لإلزام السياح بارتداء الملابس المناسبة، ويطبق هذا القرار في مدن أخرى أيضاً مثل Arcachon إلى Trouville-sur-Mer عبر Nice أو Cannes أو Bandol، إذا كان السائح يمشي في الشوارع بملابس السباحة، سيكلفه ذلك ما بين 17 و38 يورو، وذلك بحسب مانشرته قناة BFM الفرنسية.

وفي منتجع La Grande Motte، دخلت هذه الغرامة حيز التنفيذ عام 2008، وكانت الغرامة 38 يورو، لكنها زادت تدريجياً بناءً على طلب أصحاب المتاجر الذين أغضبهم سلوك بعض المصطافين.

وكان التجول بملابس السباحة غير قانوني، حتى عام 1994، أدى الغضب العام ضد التعرض غير اللائق إلى السجن لمدة تصل إلى عامين، واليوم، لا يوجد قانون يحظر رسمياً ارتداء ملابس السباحة أو بدون قميص في الشارع، لكن العرض المبتذل والجنسي على مرأى من الآخرين ظل تحت طائلة المسؤولية ويعاقب عليه بغرامة قدرها 15 ألف يورو.

في أوروبا

أيضاً، في أوروبا أعلنت عدة مدن فرض غرامات على السياح ذوي الصدور العارية، حيث تبلغ الغرامة 150 يورو في كرواتيا، وتصل هذه الغرامة إلى 300 يورو في برشلونة (إسبانيا).

وفي بلدة سورينتو إيطاليا، ومنذ الصيف الماضي، تم تغريم من يتجولون بملابس السباحة أو عاري الصدر ما يصل إلى 500 يورو.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
25%
كلاهما
75%

الأكثر قراءة

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!