الوضع المظلم
الأربعاء 22 / مايو / 2024
  • كم يبلغ عدد المهاجرين الذين يعيشون في فرنسا؟

  • 10.3 في المائة من السكان الذين يعيشون في فرنسا مهاجرون" في 2021 بمعنى "شخص "أجنبي مولود في الخارج" مقابل "6.5 في المائة في عام 1968"
كم يبلغ عدد المهاجرين الذين يعيشون في فرنسا؟
جزائريون في ساحة الشانزليزيه الشهيرة

المهاجرون الآن

قدر عدد المهاجرين الذين كانوا يعيشون في فرنسا في 2021 بسبعة ملايين أو 10.3 بالمائة من السكان بحسب دراسة ديموغرافية نُشرت الخميس الماضي ترصد لأول مرة منذ عشر سنوات تطور الهجرة على مدى عدة أجيال.

وأشار المعهد الوطني للإحصاء والدراسات الاقتصادية في وثيقة بعنوان "المهاجرون وأحفاد المهاجرين في فرنسا" إلى أن "10.3 في المائة من السكان الذين يعيشون في فرنسا مهاجرون" في 2021 بمعنى "شخص "أجنبي مولود في الخارج" مقابل "6.5 في المائة في عام 1968".

أكثر من ثلث هؤلاء (36 في المائة) حصلوا على الجنسية الفرنسية منذ وصولهم.

من بين أحفاد المهاجرين، فإن اكثر من خمسين في المائة من أبناء الجيل الثاني لديهم أحد الوالدين مهاجر فقط فيما تسعة من أصل عشرة من أبناء الجيل الثالث (الذين لديهم جد مهاجر واحد على الأقل) لديهم جد أو اثنان من المهاجرين.

أما الأصول فمختلفة، بحيث كان المهاجرون من جنوب أوروبا قبل خمسين عامًا أما اليوم فيأتون بشكل أساسي من المغرب العربي أو من إفريقيا أو آسيا.

وهكذا كان عدد المهاجرين من إسبانيا وإيطاليا 543 ألفًا في عام 2011 واصبح 531 ألفًا في عام 2021، بينما يمثل الافراد من شمال إفريقيا مليوني شخص (1.63 مليون في عام 2011). وفي المجموع ما يقارب نصف المهاجرين في عام 2021 هم من إفريقيا (3.31 ملايين من 6.96 ملايين). تمثل النساء الآن نصف (52 في المائة) من هؤلاء السكان مقابل (44 في المائة في عام 1968).

تشير الدراسة إلى أن الهجرة تتركز في المدن الكبرى بحيث 20 في المائة من سكان باريس هم مهاجرون و32 في المائة في سين-سان-دوني الضاحية الشعبية شمال العاصمة.

وكشفت الدراسة أيضًا أن المهاجرين في فرنسا أكثر ارتباطًا بالدين من بقية السكان، بحيث يحتل الإسلام المرتبة الأولى.

المصدر يورونيوز

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
67%
كلاهما
33%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!