الوضع المظلم
الأحد 14 / أبريل / 2024
  • ماهو "موفمبر" او بما يعرف بإطالة شوارب الرجال في شهر تشرين الثاني

  • انطلقت من حانة
ماهو
شعار موفمبر

المهاجرون الآن - متابعات

عُرف شهر أكتوبر/تشرين الأول عالمياً من كل عام بشهر التوعية حول أمراض سرطان الثدي والتذكير بالفحص المبكر للسيدات، وبات شعار هذه الحملة التوعوية الزهري اللون مرتبطاً بهذا الشهر تحديداً بشكل مباشر في أذهان الجميع.

ومن ناحية أخرى، لطالما سمع الكثير عن مصطلح "موفمبر"، وأول ما يتبادر إلى الأذهان سبب هذه التسمية، وماهي علاقته بالرجل؟

لكن هل دار بذهنك عزيزي الرجل أن هناك شهر مخصص لصحتك، وللتوعية بأخطر الأمراض والسرطانات التي تصيبك، وهو شهر نوفمبر/تشرين الثاني من كل عام، وأطلقوا عليه "موفمبر".

ماهو موفمبر

هو مصطلح مؤلّف من دمج كلمتين الأولى "موستاش" شارب بالإنجليزية Mustache، والثانية شهر نوفمبر، فأصبحت "موفمبر"، ويعتبر حدث سنوي، على مدى شهر نوفمبر ويتضمّن مدى نموّ الشّارب خلال شهر نوفمبر/تشرين الثّاني، وقد طالب مجموعة من رجال أستراليّين من شمال أستراليا باعتبار هذا الحدث اختراعاً جديداً منذ عام 1999.

وبدأ احتفال العالم كل عام بفعالية موفمبر"Movember" عام 2004 بهدف التوعية بقضايا الرّجال الصّحيّة، مثل سرطان الخصية والبروستات والاكتئاب والانتحار وضغط الدم، ويمتد الاحتفال بهذه المناسبة لشهر كامل في أستراليا ونيوزيلاندا وجمهورية أيرلندا، كندا، إسبانيا والمملكة المتحدة والتشيك والولايات المتحدة الأمريكية وتايوان وجنوب أفريقيا.

وأهم ما يميز هذه المناسبة هو إطلاق الرجال المشاركين فيه لشواربهم، تشجيعاً لهم على الكشف المبكر عن السرطان من خلال الالتزام بإجراء فحوصات دورية، ومراجعة التاريخ المرضي للعائلة، وبالتالي السعي إلى تقليل عدد الوفيات.

كيف بدأ؟

في إحدى أمسيات عام 1999، بثت أخبار شبكة seven المسائية خبراً عن مجموعة من الرّجال الشّباب في مدينة أديليد شمال أستراليا صاغوا مصطلح "موفمبر"، وابتكروا فكرة تطويل الشّارب لدعم الأعمال الخيرية، وجاء في التّقرير الإخباريّ، شرحاً للأعضاء المؤسّسين عن المنظمة، حيث خطرت الفكرة لهم أثناء تواجدهم في حانة.

وانطلقت حملة آنذاك بـ 80 رجل من مدينة أديليد، وسرعان ما انتشرت لتصبح ظاهرة على مستوى البلاد، كان هدفهم جمع النقود من أجل جمعية حماية الحيوانات (RSPCA) وذلك من خلال بيع قمصان كتب عليها "شارب طويل من أجل شارب، وفي عام 2004 نظم مجموعة من 30 رجلا حدثا أطالوا فيه شواربهم طيلة شهر نوفمبر بهدف التوعية بسرطان البروستاتا والاكتئاب لدى الرجال، هذه المجموعة أصبحت فيما بعد مؤسسة موفمبر الخيرية.

ومنذ عام 2004 استخدمت الهيئة الخيرية هذا الشهر لرفع مستوى التوعية بقضايا الرجل الصحية، ورصدت كافة العائدات المادية والتبرعات ستذهب إلى الهيئة الأسترالية لسرطان البروستات، ومجتمع السرطان والصحة الذهنية في نيوزلاندا، وماوراء الاكتئاب.

وفي 2007 أطلقت الهيئة أحداثًا في كندا وعادت الأرباح المادية لصالح هيئة أبحاث سرطان البروستات في كندا، إسبانيا (FEFOC)، المملكة المتحدة (الجمعية الخيرية لسرطان البروستات)، وفي الولايات المتحدة (هيئة سرطان البروستات).

وفي عام 2008 بدأت الحدث ينتشر في جمهورية إيرلندا، وكان المستفيد من الحدث هو فعالية سرطان البروستات، وهي مبادرة من جمعية السرطان الإيرلندية.

وفي عام 2009 قام لاعبو فريق لعبة الرجبي في أستراليا باستعراض للشوارب خلال سلسلة اختبارات الكهولة.

سفراء موفمبر

العديد من الرياضيين الأستراليين ذوي مكانة مهمة، مشاهير وأصحاب مقامات رفيعة قاموا بدعم الحدث، ومن بينهم بطل العالم بركوب الأمواج ميك فانينج، المعلقة الصحفية والمؤلفة والمقدمة سامانثا بريت، وأشهر مقدم رياضي في يومنا هذا كاميرون وليامز، وشريك السكن للفائز السابق بمسابقة الأخ الأكبر رايان فيتزجيرالد، ولاعب فريق Queensland للكريكت آندرو سايموندز والعديد من لاعبي AFL.

مشاكل سببها موفمبر

في تشرين الثاني من عام 2007، اطال العديد من خريجي الجامعة الأسكتلندية في ويلينغتون – نيوزيلندا شاربهم، مما أدى إلى حرمانهم من جائزة نهاية السنة، وصعدت الجامعة بتهديد الطلاب الأكبر سنًا من امتحانات التأهيلات الرسمية للمدرسة الثانوية، نتيجة إطالة الشارب خلال هذا الشهر.

العلامات

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
50%
كلاهما
50%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!