الوضع المظلم
الثلاثاء 16 / أبريل / 2024
  • منظمة تُصدر نداءً لتحديد هوية المهاجرين المفقودين.. بالبحر المتوسط

  • في عشر سنوات، اختفى أكثر من 28 ألف شخص في البحر، وفقاً للتقديرات المنخفضة للمنظمات غير الحكومية
منظمة تُصدر نداءً لتحديد هوية المهاجرين المفقودين.. بالبحر المتوسط
Photo by Mahmoud Yahyaoui: https://www.pexels.com

المهاجرون الآن – متابعة

نشرت منظمة الأورومتوسطية للحقوق، وهي من بين المنظمات غير الحكومية في المنطقة الأوروبية-المتوسطية، التي تدافع عن قيم حقوق الإنسان، نداءً الثلاثاء\الثالث من أكتوبر بخصوص مصير المهاجرين غير الشرعيين الذين يلقون حتفهم في البحر المتوسط.

وقالت المنظمة: "2357، هذا هو عدد الأشخاص - رجال ونساء وأطفال - الذين فقدوا في البحر الأبيض المتوسط ​​منذ بداية عام 2023، وفي عشر سنوات، اختفى أكثر من 28 ألف شخص في البحر، وفقاً للتقديرات المنخفضة للمنظمات غير الحكومية، والرقم الحقيقي أعلى من ذلك بكثير".

وتابعت: "في الذكرى العاشرة لحادث غرق السفينة في 3 أكتوبر/تشرين الأول، والذي أودى بحياة 368 مهاجراً بالقرب من ساحل لامبيدوزا، تواصل الأورومتوسطية للحقوق تحليلها من خلال نشر سلسلة من صحائف الحقائق التي توضح القدرات (الضعيفة) لبلدان المغرب العربي، فيما يتعلق بحماية المهاجرين، تحديداً الأشخاص الذين اختفوا و/أو ماتوا في البحر الأبيض المتوسط ​​والبحث عنهم*.

وأشارت المنظمة إلى أن "لهذه الإجراءات أهمية حيوية سواء بالنسبة لكرامة المهاجرين، أو لمساعدة أسر الضحايا أثناء عملية الشفاء والحداد الصعبة، ولا يؤدي غياب الإجراءات إلا إلى مزيد من الألم لأقارب وعائلات المفقودين".

وأنهت نداءها بالقول: "ولضمان عدم تفاقم هذه الوفيات المأساوية بفقدان أحبائهم، يشرع برنامج EuroMed Droits، بدعم من الحكومة السويسرية، في مشروع جديد لإعلام ورفع مستوى الوعي بين السلطات المعنية بأهمية وضع الإجراءات، لتحديد وتعقب المهاجرين المفقودين/المتوفين".

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
50%
كلاهما
50%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!