الوضع المظلم
الخميس 18 / يوليو / 2024
  • وزيرة سويدية تربط بين اللاجئين غير الشرعيين والجريمة

  • السويد تسعى لتبرير إجراءات حكومية جديدة، تلزم بالتبليغ عن اللاجئين غير الشرعيين
وزيرة سويدية تربط بين اللاجئين غير الشرعيين والجريمة
علم السويد \ تعبيرية \ متداول

المهاجرون الآن - متابعة

قالت وزيرة الهجرة ماريا مالمر ستينرغارد، إنه يوجد قرابة 100 ألف لاجئ بشكل غير شرعي في السويد، وإن هذا العدد الكبير يلفت لوجود خطر من تواجد المجرمين وانتشار لجريمة، كون هؤلاء يعيشون في مجتمع الظل الاسود.

إلا أن تقريراً عرضته صحيفة Dagens ETC  السويدية، نوهت إلى على عدم وجود دليل فعلي على رقم 100 ألف لاجئ غير شرعي في السويد كما تقول الوزيرة السويدية.

وتستهدف تصريحات وزيرة الهجرة السويدية تبرير إجراءات الحكومة السويدية الجديدة والتي تلزم الهيئات والمصالح الحكومية في السويد بالتبليغ عن اللاجئين غير الشرعيين وذلك لمحاولة مواجهة انتشار مجتمع الظل الأسود والمخاطر الذي قد تظهر من خلال هذا المجتمع المختفي .

وتنوّه وزيرة الهجرة السويدية إلى أن الحكومة السويدية أطلقت سياسات وإجراءات مشددة، تستهدف تقليص مجموع المهاجرين من خلال تقليل عدد القادمين الجدد وإعادة تقييم حالات اللجوء المرفوضة.

فيما انتقد الباحث في شؤون الهجرة في جامعة مالمو، ياكوب ليند، الرقم لافتاً إلى أن رقم 100 ألف لاجئ غير شرعي في السويد، غير منطقي، ولا يوجد ما يثبت ذلك ! وربما يكون الرقم للتهويل لا أكثر.

وأردف بأن الوزيرة تعتمد على تخمينات دون أن تقدم دلائل قوية تبرهن ذلك، مشدداً على أن تحديد العدد الفعلي للمقيمين غير الشرعيين يعدّ أمراً صعباً جداً إن لم يكن مستحيل.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
25%
كلاهما
75%

الأكثر قراءة

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!