الوضع المظلم
الأربعاء 22 / مايو / 2024
  • بابا نويل يزور أطفال المهاجرين في كاليه الفرنسية

  • متطوعون قدموا الهدايا للأطفال ولعبوا معهم
بابا نويل يزور أطفال المهاجرين في كاليه الفرنسية
مخيم وخيم

المهاجرون الآن - وكالات

ارتسمت البسمة على شفاه أطفال اللاجئين في مخيم كاليه الفرنسي، بعد أن قام متطوعان من منظمتي "Secours Populaire" و "سلام" بالتنكر بزي "بابا نويل"خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضية، لإدخال البهجة إلى قلوب أطفال المهاجرين، حيث قاما هناك بتوزيع الطعام والملابس الدافئة والهدايا وإنشاد ترنيمات عيد الميلاد مع أطفال المهاجرين الذين يعيشون في ظروف قاسية في منطقتي كاليه ودونكيرك.

وفي مقطع فيديو نُشر على صحيفة La Voix Du Nord الفرنسية، ظهر المتطوعان المتنكران بزي "بابا نويل" أحدهما يرتدي الأحمر والآخر الأخضر، وهما يتحدثان مع المهاجرين ويسألان بعض الأطفال عن أمانيهم للعام الجديد.

صحيح أن الثلوج لم تتساقط بعد في هذه المنطقة، لكن درجات الحرارة متدنية للغاية، ولمواجهة البرد، قام متطوعون من المنظمتين بتوزيع وجبات طعام على الجميع.

وقد صرح أحد أعضاء منظمة "سلام"  التي تعمل مع المهاجرين في المنطقة منذ عام 2002 ، أنهم يهدفون إلى توزيع أغطية تدفئة وملابس شتوية وبعض الشوكولاتة، بالإضافة إلى وجبة الإفطار التي تقدمها Secours Populaire يوميًا للمحتاجين.

ويضم مخيم كاليه المهاجرين الذين ينتظرون الفرصة لعبور القناة الإنكليزية للوصول إلى بريطانيا، وينحدر المهاجرون في المخيم من عدة أصول عربية وكوردية وفارسية وهندية وسواها، بينهم عدداً لا بأس به من الأطفال الذين فرحوا بزيارة بابا نويل لهم، وحتى الكبار اصطفوا في الطابور لالتقاط صور سيلفي مع "بابا نويل" المتطوع.

وفي الآونة الأخيرة تم تفكيك بعض المخيمات العشوائيو في كاليه من قبل السلطات الفرنسية، لكن بعدها بيومين عادت خيام المهاجرين إلى منطقة الساحل Loon Plage. 

 

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
67%
كلاهما
33%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!