الوضع المظلم
السبت 20 / أبريل / 2024
  • تركيا تُرحل رياضياً مغربياً إلى مدينة جرابلس شمالي سوريا

  • ذهب ليبحث عن مستقبله الرياضي في تركيا، فوجد نفسه في سوريا
تركيا تُرحل رياضياً مغربياً إلى مدينة جرابلس شمالي سوريا
اسماعيل الزو - صورة خاصة

خاص

رحلت السلطات التركية يوم الخميس الماضي 21 ايلول سبتمبر 2023 المواطن المغربي "اسماعيل الزو" إلى مدينة جرابلس في شمال غرب سوريا.

وكان اسماعيل البالغ من العمر 22 عاماً قد وصل إلى تركيا مطلع العام الجاري وفق تأشيرة سياحية لمدة ثلاثة شهور، وألقى البوليس القبض عليه في أواخر الشهر الرابع قرب مكان إقامته في ولاية اسطنبول ولم تسمح له بالذهاب إلى المنزل لاصطحاب أوراقه الرسمية، وفق ما قال لمنصة المهاجرون الآن.

وأضاف أنه جاء إلى تركيا بغية ايجاد فرصة له في الرياضة بحكم أنه عداء في الجري، لكن فوجئ بإيقافه، ونُقلوه بعد ذلك إلى مركز احتجاز اللاجئين "في ولاية كلس" حيث قضى هناك نحو شهور و25 يوماً، ثم تم نقله إلى معبر باب السلامة الحدودي لترحيله إلى سوريا.

إدارة معبر باب السلامة تأكدت أنه مواطناً مغربياً وأعادته إلى ولاية غازي عينتاب، وقضى في مركز احتجاز هناك 3 شهور.

وأردف محدثنا أن السلطات التركية أجبرته في الأسبوع الماضي على دخول شمال سوريا عبر معبر مدينة جرابلس، مشيراً إلى أنه حاول الاتصال مع السفارة المغربية في تركيا عبر أرقام الطوارئ مراراً وتكراراً لكن دون جدوى.

وأرسل اسماعيل صورته وهو يمارس الرياضة إلى منصة المهاجرون الآن

ويناشد اسماعيل سفارة بلاده والمنظمات الحقوقية بالعمل الفوري لإعادته إلى المغرب بأسرع وقت ممكن.

وسبق للسلطات التركية أن قامت بتسفير سيدة جزائرية من ذوي الاحتياجات الخاصة و مواطنين مغربيين من تركيا قدموا بغرض السياحة في شهر أب أغسطس الماضي، واستدعى ذلك إلى حملات اعلامية دعت لمقاطعة السياحة في تركيا، خوفاً من الانتهاكات.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
67%
كلاهما
33%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!