الوضع المظلم
الأحد 26 / مايو / 2024
  • ملاحقة مجرمي الحرب في دول المهجر...لقاء حواري في فرنسا

ملاحقة مجرمي الحرب في دول المهجر...لقاء حواري في فرنسا
مطرقة محكمة - صورة تعبيرية

ينظم المركز السوري للعدالة والمساءلة لقاء حواري في مدينة ليون الفرنسية يوم الأحد 19 أيار 2024، بعنوان "ملاحقة مجرمي الحرب والسبل القانونية المتاحة لحماية الشهود في فرنسا".

وسيشارك في الحوار محمد العبدالله المدير التنفيذي للمركز السوري للعدالة والمساءلة إلى بالإضافة إلى ايفا لاجريج وتعمل كمراقبة للمحاكمات ولها خبرة في العمل مع المؤسسات القضائية، وبرخدان مصطفى منسق المركز في فرنسا.

اقرأ هذا الخبر: شهادات مرعبة لمهاجرين متضررين من سوري في هولندا...ومنها الجنس مقابل الطعام

وتهدف هذه الفعالية إلى:

  • تسليط الضوء على الجهود المبذولة لمحاسبة مرتكبي جرائم الحرب في سوريا.
  • استكشاف الخيارات القانونية المتاحة للناجين السوريين في فرنسا للمطالبة بالعدالة.
  • مناقشة أهمية حماية الشهود في قضايا جرائم الحرب خاصة من المتواجدين في دول المهجر.

وتقام الفعالية في المركز الفرنسي للحضارة الإسلامية (قاعة ابن خلدون) من الساعة 3:00 ظهرًا حتى 6:00 مساءً، على العنوان التالي:

146Boulevard Pinel, 69008 Lyon – France

 

لماذا تعد هذه الفعالية هامة؟

برخدان مصطفى منسق المركز السوري للعدالة والمساءلة في فرنسا، قال في حديثه لمنصة "المهاجرون الآن": فرنسا دولة رائدة في مجال حقوق الإنسان تتمتع بنظام قانوني متطور لملاحقة مجرمي الحرب، خاصة أولئك المتواجدين على أراضيها، بجانب دول المهجر وأوروبا، وأضاف: "كما توفر بيئة قانونية داعمة لحماية الشهود، مما يجعلها مكانًا مثاليًا لمناقشة هذه القضايا الحساسة."

وتأتي هذه الفعالية ضمن الجهود المستمرة للمركز السوري للعدالة والمساءلة لتعزيز العدالة والمساءلة عن الجرائم المرتكبة في سوريا.

اقرأ هذا الخبر: أول اتهام في بلجيكا لمهاجر سوري بارتكاب جرائم حرب ضد المدنيين في سوريا

فعاليات مستقبلية:

يضيف مصطفى، هناك فعاليات أخرى بالإضافة إلى فعالية ليون، حيث سينظم المركز فعالية مماثلة في برلين بتاريخ 18 أيار مايو 2024، وتهدف هذه الفعاليات إلى رفع الوعي وتعزيز التعاون بين مختلف الجهات الفاعلة في مجال العدالة والمساءلة.

كما يخطط المركز المزيد من الفعاليات في فرنسا وأوروبا مستقبلاً، لتوسيع نطاق الحوار وتعزيز التعاون بين المجتمعات المحلية والدولية لتحقيق العدالة والمساءلة.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
67%
كلاهما
33%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!