الوضع المظلم
الأحد 26 / مايو / 2024
  • منشور فيسبوكي كشف جريمة منذ 26 عاماً في الجزائر

  • والدته توفت حسرة عليه وهو يعيش على بعد 60 متراً
منشور فيسبوكي كشف جريمة منذ 26 عاماً في الجزائر
الشاب عمر المختطف - صور متداولة

متابعات

في حادثة غريبة ومثيرة، عثر الدرك الوطني الجزائري في جنوب البلاد على رجل اختفى قبل 26 عاماً، ليتبين أنه كان محتجزًا طيلة هذه المدة في إصطبل بالقرب من منزل عائلته.

بدأت القصة بمنشور على موقع فيسبوك لشخص يدعي أن "عمر" (45 عامًا) المفقود منذ عام 1998، محتجز لدى شخص على بعد 200 متر فقط من منزل عائلته في قرية القديد بولاية الجلفة.

اقرأ هذا الخبر: من هي الجزائرية المهاجرة التي أصبحت مديرة أحد أعرق المعاهد العلمية في العالم؟

وفعلاً عثر الدرك الوطني على "عمر" بعد 26 عامًا من اختفائه.

ووفقًا لعائلة "عمر"، فقد غادر قريته متوجهًا إلى وسط مدينة الجلفة في عام 1998، ولم يُعثر عليه منذ ذلك الحي،  ونشروا صوره في التلفزيون بحثًا عنه دون جدوى.

وذكر "عمر" أنه وخلال احتجازه كان يسمع أقاربه ويراهم من فتحة صغيرة في الإصطبل، كما علم بوفاة والدته خلال غيابه. وأضاف أنه "لم يكن يستطيع الصراخ أو الهرب بسبب السحر، لكن عقدته انفكت بمجرد الابتعاد عن منزل الشخص الذي كان يحتجزه".

اقرأ هذا الخبر: الهجرة غير الشرعية ( الحرّاقة) مستمرة في الجزائر رغم كورونا.. أرقام مخيفة ودق لناقوس الخطر

وقد تم توقيف المتهم، البالغ من العمر 61 عامًا، وهو حارس في البلدية، وبدأ التحقيق معه تمهيدًا لمحاكمته.

تصويت / تصويت

هل الهجرة واللجوء إلى دول الغرب

عرض النتائج
الحصول على الجنسية
0%
حياة افضل
67%
كلاهما
33%

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!